FANDOM


الفصل الأولEdit

مشكلة البحث ,تحديدها وإجراءات دراستهاEdit

مقدمة البحثEdit

يشهد العصر الحالي ثورة علمية وتكنولوجية هائلة في جميع مجالات الحياة , ولا شك أن العلم والتكنولوجيا هما أهم المقومات الأساسية في الارتقاء بحياة الإنسان ونهضة المجتمعات, بل وأصبحا أهم مؤشرات التمايز بين المجتمعات

وبرغم ذلك, فقد صار العلم والتكنولوجيا يطرحان في السنوات الأخيرة قضايا ومشكلات أخلاقية تثير اهتمام الناس جميعاً, فعلى قدر ما يضيفه العلم والتكنولوجيا من خيارات تزيد القدرة على التحكم في الأشياء, على قدر ما يطرحا قضايــا مثيرة للجدل, تدور حول ما هو صواب وما هو خطأ وما هو خيـر وما هو شر, ( رمضان الطنطاوي،1998, 511)[*]

إن العلم والتكنولوجيا يأتيان كل يوم بجديد وقد يتناسى الإنسان في غمرة انبهاره بما حققه له العلم والتكنولوجيا من رفاهية, أنهما سلاحان ذوا حدين وأن لهما وجه آخر بغيض فيه دمار البشر وهلاكهم ,ويظهر هذا الوجه عندما يتعدى العلماء الحدود الأخلاقية في بحوثهم العلمية أو تطبيقاتها التكنولوجية , كما يظهر عندما يسئ الإنسان استخدام التكنولوجيا أو يستخدمها في غير موضعها, فالإنسان هو الذي ينحو بالعلم والتكنولوجيا إما لرفاهيته أو لدماره وشقائه '( جون & هيو ,1999, 3).'

وبذلك فإن المستحدثات العلمية والتكنولوجية المختلفة التي أتاحتها التطبيقات العلمية للعلوم الفيزيائية والبيولوجية لا تعطي نتائج إيجابية دائماً , فهي قد تخلق مشكلات وقضايا لها أبعاد اجتماعية وأخلاقية ودينية.. , فمثلا الطاقة النوويــة لها نتائج إيجابيـــة وأخرى سلبيـــة تمثل خطراً على البشريـة , وبذلك أصبحت الثورة العلمية سلاحا خطيرا في يد الإنسان يستطيع توجيهه للخير أو للشر واستخدامه في إسعاد الناس أو شقائهم.

لذا كان لابد من التأكيد على الأخلاقيات التي ستدفع عجلة العلم والتكنولوجيا إلى خير الإنسانية , وتربية الإنسان تربية علمية يكتسب من خلالها أخلاقيات التعامل مع المستحدثات العلمية والتكنولوجية, ويتعرف على المخاطر التي قد تنجم عن سوء تطبيق العلم والتكنولوجيا في بعض المجالات مثل الطاقة النووية،الهندسة الوراثية, غزو الفضاء , تكنولوجيا المعلومات والاتصال وغيرها والتي يمكن أن تمثل تهديدا لأمن وحقوق الأجيال المقبلة .

ولذلك فقد دعت المنظمة الإسلامية للتربية والثقافة والعلوم لعمل وثيقة للأخلاقيات في مجال العلوم والتكنولوجيا بحيث يكون هناك منظوراً أخلاقياً وضوابط قانونية تحكم وتنظم التقدم العلمي الهائل والسريع, وأوصت بضرورة إدماج أخلاقيات العلم كجزء لا يتجزأ من برامج التربية, '( حامد عيد, 200'4', 57)' .

كما عقد الكثير من المؤتمرات التي اهتمت بالقضايا الأخلاقية التي يثيرها العلم ,فقد عقدت اليونسكو مؤتمر العلم والأخلاقيات والمجتمع عام 1998 في باريس بهدف إبراز أهمية أن يتعرف المجتمع على التطورات العلمية السريعة واحتمالات تطبيقها بشكل بالغ الخطورة على الأفراد وكذلك وضع مجموعة من الالتزامات الأخلاقية للمشتغلين بالعلم , وقد أكد المؤتمر على ضرورة الاهتمام بالقيم والأخلاقيات العلمية في المناهج الدراسية ووسائل الاتصال والإعلام ,' '( عفاف ندا ,1998, 85 ).

من هنا تظهر أهمية التربية فهي الأم التي يقع على عاتقها إعداد جيل من العلماء وغيرهم يلتزم بأخلاقيات العلم من أجل حياة أفضل للبشرية، حيث أن استخدام قوة العلم نحو الإصلاح أو الإفساد يتوقف على الاتجاهات والقيم التي يكتسبها المتعلم عند دراسة الحقائق العلمية, كما يجب أن تتطور المناهج بحيث تواكب التقدم وتتضمن القضايا العلمية الأخلاقية التي يواجهها الفرد في حياته اليومية بما يسهم في تربيته علمياً وأخلاقياً.

وبذلك لم تعد وظيفة التعليم مقصورة على الاهتمام بالنواحي المعرفية والمهارية, بل تجاوزتها إلى النواحي الوجدانية وإكساب الإنسان القيم والأخلاقيات التي تساعده على تحقيق ذاته ومواجهة التحديات الأخلاقية التي تفرضها تطبيقات العلم والتكنولوجيا في مجتمع اليوم.

وقد ظهرت أخلاقيات العلم كاتجاه جديد في السنوات الأخيرة في تعليم وتعلم العلوم وتطوير مناهجها في مختلف المراحل التعليمية , حيث تعد مناقشة القضايا المجتمعية والمشكلات الناشئة عن تفاعل العلم والتكنولوجيا والمجتمع بعداً من أبعاد تدريس العلوم والتنور العلمي , فقد حددت الجمعية المصرية للمناهج وطرق التدريس في المؤتمر المنعقد عام 1990 بعد " الإلمام ببعض أخلاقيات العلم" كأحد عناصر التنور العلمي.

( الجمعية المصرية للمناهج وطرق التدريس,1990, 131)

وتوجد فروع من أخلاقيات العلم تشمل الأخلاقيات الحيوية, أخلاقيات علم الكيمياء, أخلاقيات علم الفيزياء, وأخلاقيات البيئة , والتي تهدف جميعاً إلى تحسين الحياة بكل صورها وضبطها بالشكل الذي يعود بالنفع ويحد من الضرر لبني البشر وهي:

· الأخلاقيات الحيوية: وتهدف إلى إيجاد مجموعة من الضوابط الأخلاقية والعلمية التي تحدد الإطار السليم لتوجيه مستحدثات التكنولوجيا الحيوية لصالح البشرية, وتتناول قضايا الاستنساخ البشري, زراعة الأعضاء, أطفال الأنابيب, التحكم في الصفات الوراثية وجنس الجنين, إطالة عمر الإنسان, بنوك الأمشاج, تأجير الأرحام, القتل رحمة بمتعذري الشفاء, وغيرها , (Meyer & Selime ,1990,137''') .

· أخلاقيات علم الكيمياء: وتهدف إلى التأكيد على النواحي الإيجابية لعلم الكيمياء واستخدامه فيما يعود بالنفع على البشرية وإبراز الجوانب السلبية له والتي تتمثل في استخدامه فيما يتنافى مع القيم الأخلاقية ويعود على البشرية بالهلاك والدمار الشامل, وتتناول قضايا مخاطر الحروب الكيميائية, الأسلحة الكيميائية, الحرب النووية, التخلص من النفايات السامة والمشعة, استخدام المواد الكيميائية السامة في التصنيع الغذائي وحفظ الطعام, إنتاج المبيدات الحشرية ذات التأثير السام على الإنسان والبيئة, خطورة المواد الكيميائية المؤثرة على الجلد, مخاطر القنابل الحارقة.

''''''''Atwood & Sheline,1989,389)')' و' ( رمضان الطنطاوي ,1990, 486).

· أخلاقيات علم الفيزياء: وتهدف إلى التأكيد على الجوانب الإيجابية والسلبية لعلم الفيزياء, والقيم والضوابط الأخلاقية التي لابد أن تحكم التقدم العلمي والتكنولوجي في مجال الفيزياء وتتناول قضايا غزو الفضاء الخارجي والاستخدام الغير السلمي له { حرب الكواكب} , وخطورة استخدام الليزر في الأغراض الحربية, والاستخدام الغير السلمي للطاقة النووية , والطاقة الكهربية والإلكترونية والتلوث الكهرومغناطيسي, والتلوث الحراري للبيئة, والنفايات المشعة وخطورة التلوث الإشعاعي.

'('Kubitskey,1995 ,1658'), ( منال يوسف,2001, 71)'.

· أخلاقيات البيئة: وتهدف إلى إيجاد قواعد ومعايير أخلاقية تنظم الحياة داخل البيئة أي تنظم تفاعل الإنسان مع عناصر البيئة المحيطة والتي توجهه إلى ممارسة السلوكيات البيئية التطبيقية الآمنة وتحثه على التنمية البيئية المتوازنة والمستديمة, وتتناول قضايا التنمية المستديمة, والإصحاح البيئي, وأزمة المياه, وبعض المخاطر البيئية, والتلوث بكل أشكاله, والطاقة وتأثيراتها السلبية على البيئة , وتأثير النفايات على المياه الجوفية وغيرها.

('Simmons,1988, 52'),(رمضان الطنطاوي ,2001, 15), ( هدى عبد الفتاح,2004, 133)


وقد اهتمت بعض الدراسات بتدريس قضايا أخلاقيات العلم بفروعها المختلفة ضمن مناهج العلوم بمراحل التعليم المختلفة ومنها: Edit

في مجـال العلوم البيـولوجية,اهتمت دراسة كل من (مرفت 'أحمد ',2001),' و'(نجاح 'عرفات',2001) بدراسة الأخلاقيات الحيوية ضمن مناهج الأحياء للثانوية العامة , ودراسـة داوسون وتايلور( Dawson & Taylor, 1999' ') التي هدفت إلى تقييم فعالية مقرر البيولوجيا في المدارس الثانوية باستراليا في تنمية مهارات تحليل القضايا الأخلاقية لدى الطالبات.

==وفي مجال ال كيمياء , اهتمت دراسة ( رمضان الطنطاوي,1990) بموضوعات أخلاقيات علم الكيمياء في منهج الكيمياء للمرحلة الثانوية العامة, واهتمت دراسة (عبد الله' عبد الرحمن', 2005 ) بأخلاقيات علم الكيمياء كأحد متطلبات تطوير منهج الكيمياء للمرحلة الثانوية العامة.==

أما في مجال الفيزياء, اهتمت دراسة كيوبيتسكي'1995) ' 'Kubitskey ,' ) بتدريس أخلاقيات العلم ضمن مقررات الفيزياء للمدرسة العليا, ودراسة ( منال يوسف,2001) التي اهتمت بأخلاقيات علم الفيزياء كأحد أسس بناء منهج مقترح في الفيزياء للمرحلة الثانوية العامة Edit

ولما كان المعلم هو أحد الركائز الأساسية في العملية التعليمية, وعليه يقع العبء في تزويد الطلاب بكل ما هو مستحدث, لذا أصبح من الضروري تطوير برنامج إعداد معلم العلوم لزيادة وعيه بقضايا أخلاقيات العلم وتحديث كفاياته ضرورة حتمية لمواكبة عصر التغير المستمر.

فقد أشارت العديد من الدراسات إلى قصور برنامج إعداد معلم العلوم عن مسايرة التطورات العلمية ومنها : دراسة( مدحت النمر ، 1997) ,' '( محمد علي نصر ، 1998), (محمد أبو الفتوح ،2001 ) , كما أكدت بعض دراسات على ضرورة تضمين قضايا أخلاقيات العلم في برنامج إعداد معلم العلوم ومنها:-

دراسة كلٍ من ( ضياء الدين مطاوع,1995) ,' و'( منى 'سعودي ',1999,) , 'و'( محمد 'هيبه', 2003) التي اهتمت بتقويم واقع إعداد معلم العلوم البيولوجية, وأشارت نتائج تلك الدراسات إلى قصور برامج إعداد معلم البيولوجي من حيث عدم مسايرتها للاتجاهات الحديثة, وعدم وفائها بإحيتاجات الطلاب المعلمين من المعارف البيولوجية المستحدثة وأخلاقيات المرتبطة بها.

كما أكدت دراسة ( رمضان الطنطاوي, 1998')على ضرورة تناول برامج إعداد معلم العلوم مقررات وموضوعات عن أخلاقيات العلم أما في صورة مقررات قائمة بذاتها, أو بصورة متكاملة مع فروع المعرفة المختلفة, وتتفق معها دراسة ( عبد السلام 'مصطفى ',2003)' ودراسة ( عفت الطناوي, 2003) اللتان أكدتا على أخلاقيات العلم والمستحدثات العلمية كاتجاه جديد في تعليم وتعلم العلوم.

كما اهتمت دراسات أخرى بالتعرف على آراء معلمي العلوم ما قبل الخدمة حول تدريس أخلاقيات العلم ضمن مناهج العلوم ومنها:-

دراسة داوسون و تايلور ('Dawson & Taylor, 1997') التي أشارت إلى بعض الاعتقادات الخاطئة لدى بعض المعلمين , مثل, عدم ارتباط تدريس الأخلاقيات بالعلوم , وإن من الأفضل تناولها خلال العلوم الإنسانية , وتؤكد الدراسة على ضرورة تدريب معلمي ما قبل الخدمة على تدريس الأخلاقيات في العلوم , وتتفق معها دراسة شينج ولين ( Cheng & Line ,2002)' ' التي أجرت مسح لآراء المعلمين في تايوان حول هذا الموضوع .


وهناك دراسات اهتمت بتدريب معلمي العلوم على فهم قضايا وموضوعات أخلاقيات العلم ومنها :-Edit

دراسة ( أحمد شبارة, 1998), التي اهتمت بتنمية فهم معلمي الأحياء لبعض القضايا البيوأخلاقية وتتفق معها دراسة ليفيسون (Levison, 2002''')''' التي أكدت أن تدريس القضايا العلمية الأخلاقية إجبارياً بالنسبة للمعلمين في إنجلترا, كما تتفق هذه الدراسات مع ما قدمته وزارة التربية التعليم ضمن مشروع تحسين التعليم (2003) , حيث قدمت برنامج تدريبي لمعلمي العلوم بالمرحلة الإعدادية, والذي تناول استراتيجية اتخاذ القرارات الأخلاقية في القضايا الاجتماعية المرتبطة بالعلوم في ضوء القيم الشخصية والقواعد المحددة لذلك .

وبذلك فإن أحد التوجهات المستقبلية لبرامج إعداد معلم العلوم هي إلمامه بأخلاقيات العلم والمستحدثات العلمية, ومن الأدوار المستقبلية للمعلم والتي ستفرضها المتغيرات والتحديات التي سيواجهها المجتمع هي تحقيق الضوابط الأخلاقية, فعلى المعلم ترسيخ الجوانب الأخلاقية لدى المتعلم ليتعامل مع فيض المعلومات بضوابط أخلاقية تمنع أو تقلل من وقوع الأضرار التي يمكن أن تحدث إذا تعامل مع هذه المعلومات بغير ضمير أخلاقي, فعلى المعلم دور هام في تأكيد الضمير الأخلاقي لدى طلبته','( محمد الحيلة ,2001, 394).

وبذلك تتضح أهمية تدريس أخلاقيات العلم للطلاب في إكسابهم القيم الأخلاقية من خلال إظهار الجوانب الإيجابية للعلم وكيف إنه في الأصل لصالح البشرية وكذلك توضيح الجوانب السلبية للعلم والتي تعني استخدامه فيما يتنافى مع القيم الأخلاقية , وتوضيح هذه القيم من جانب المعلمين لطلابهم قد يسهم في تنمية الجانب الوجداني للمتعلمين والذي ينعكس على قدرتهم على اتخاذ قرارات أخلاقية بشأن المشكلات الحياتية التي تواجههم في المواقف اليومية, وهو الأمر الذي يستلزم بالضرورة إعادة النظر في برامج إعداد معلم العلوم بشكل يؤكد على دراسة أخلاقيات العلم والقضايا العلمية ذات الصلة بالجوانب الأخلاقية .



الإحساس بالمشكلةEdit

يتضح مما سبق أن أخلاقيات العلم أصبحت محل اهتمام عدد كبير من المهتمين والخبراء والمتخصصين في مجال التربية العلمية'('Meyer &Selime,1990'),('Subbarini,1990') ('Fullick, Patrick & Ratcliffe, Mary , 1996'), ('Resnik,1998')' ', ( رمضان الطنطاوي ,1998) ,' وأكدوا جميعاً على ضرورة تضمينها في المناهج الدراسية في جميع المراحل التعليمية وبرامج إعداد معلم العلوم , وهذا يدعو إلى ضرورة النظر إلى الأوضاع الحالية لبرامج إعداد معلم العلوم لتحديد ما الذي يتعلمه معلم الغد وإلى أي مدى يسهم برنامج إعداده في استبصاره بالتطورات الحديثة في العلوم الطبيعية والتي لها أبعاد أخلاقية وإنسانية , إذ يحتاج المجتمع احتياجاً متزايداً لإعداد معلمين أكفاء قادرين على إعداد أجيال واعية بالمستحدثات العلمية وضوابطها الأخلاقية.

لذا قامت الباحثة بدراسة استطلاعية استهدفت تحليل محتوى بعض المقررات العلمية التي يدرسها الطلاب المعلمون شعبة الطبيعة والكيمياء في كلية التربية ببور سعيد للعام الجامعي 2004/2005حيث تم تحليل محتوى مقرري الكيمياء والفيزياء للفصل الدراسي الأول لكل فرقة على حده في ضوء مفهوم قضايا أخلاقيات العلم المحدد بالبحث الحالي ,وقد استهدف التحليل ما يلي:-

1- تحديد المفاهيم والموضوعات العلمية التي يتناولها كل المقرر.

2- تحديد المفاهيم والقضايا المرتبطة بأخلاقيات العلم المتضمنة بكل مقرر.

3- وضع بعض المفاهيم والقضايا الأخلاقية المقترح تضمينها بكل مقرر.

وقد اتضح من نتائج تحليل المحتوى أن بعض مقررات الكيمياء والفيزياء ببرنامج إعداد معلم العلوم شعبة الطبيعة والكيمياء في حدود الدراسة الاستطلاعية المعدة لهذا الغرض لا يتضمن سوى بعض المفاهيم البسيطة المتعلقة بالقضايا الأخلاقية , وهذا التناول لا يفي بالغرض حيث أن عددها قليل وأسلوب معالجتها محدود وغير كافٍ وينقصه ارتباطه بالبيئة والمجتمع والإنسان.

وبناء على ما سبق , وبعد الاطلاع على نتائج بعض الدراسات السابقة شعرت الباحثة بأهمية إجراء دراسة تهدف إلى التعرف على دور برنامج إعداد معلم العلوم في كليات التربية في تنمية تحصيل الطلاب المعلمين شعبة الطبيعة والكيمياء لقضايا أخلاقيات العلم واتجاهاتهم نحوها وهو ما سعت إليه الدراسة الحالية.

تحديد المشكلةEdit

إن إلمام الطالب المعلم بقضايا أخلاقيات العلم وأبعادها المختلفة يعد مطلباً ضرورياً وجانباً هاماً من جوانب إعداد معلم العلوم , لذا ينبغي التعرف على مدى اهتمام برنامج إعداد معلم العلوم بالمستحدثات العلمية والجوانب الأخلاقية لها, ومن ثم تحددت مشكلة البحث الحالي في الإجابة على السؤال الرئيسي التالي :-

ما دور برنامج إعداد معلم العلوم في كليات التربية في تنمية تحصيل الطلاب المعلمين شعبة الطبيعة والكيمياء لقضايا أخلاقيات العلم واتجاهاتهم نحوها؟

' 'ويتفرع من هذا السؤال الرئيسي الأسئلة الفرعية الآتية:

1- ما أهم قضايا أخلاقيات العلم المرتبطة بمجال العلوم الطبيعية ( الفيزياء والكيمياء) التي يجب تضمينها في مقررات برنامج إعداد معلم العلوم في كليات التربية شعبة الطبيعة والكيمياء ؟

2- إلى أي مدى تتوافر مفاهيم وقضايا أخلاقيات العلم في محتوى المقررات الدراسية ببرنامج إعداد معلم العلوم في كليات التربية شعبة الطبيعة والكيمياء ؟

3- إلى أي مدى يسهم برنامج إعداد معلم العلوم في كليات التربية شعبة الطبيعة والكيمياء في تنمية تحصيل الطلاب المعلمين لقضايا أخلاقيات العلم المرتبطة بمجال العلوم الفيزيائية؟

4- إلى أي مدى يسهم برنامج إعداد معلم العلوم في كليات التربية شعبة الطبيعة والكيمياء في تنمية اتجاهات الطلاب المعلمين نحو قضايا أخلاقيات العلم ؟

5- ما التصور المقترح لتضمين مفاهيم وقضايا أخلاقيات العلم في برنامج إعداد معلم العلوم في كليات التربية شعبة الطبيعة والكيمياء؟

منطلقات البحثEdit

1- للعلم أخلاقيات إن لم يلتزم العلماء وغيرهم بها يكون سبباً في دمار البشرية.

2- كثير من القضايا العلمية لها تأثيراتها الاجتماعية والتي تتطلب التعامل معها في ضوء قيم وأخلاقيات تحكمها.

3- برامج إعداد معلم العلوم في كليات التربية بحاجة دائمة إلى التطوير في إطار المستحدثات المختلفة ومنها المستحدثات العلمية ومترتباتها الأخلاقية .


أهداف البحثEdit

هدف البحث إلى ما يلي:-

1- تقديم قائمة بمفاهيم وقضايا أخلاقيات العلم المرتبطة بمجال العلوم الطبيعية.

2- تحديد مدى مساهمة برنامج إعداد معلم العلوم الحالي ( شعبة الطبيعة والكيمياء) في كليات التربية في تنمية تحصيل الطلاب المعلمين لقضايا أخلاقيات العلم واتجاهاتهم نحوها.

3- تقديم تصور مقترح لكيفية تضمين قضايا أخلاقيات العلم في برنامج إعداد معلم العلوم شعبة الطبيعة والكيمياء في كلية التربية بحيث تتكامل هذه القضايا مع فروع المعرفة المختلفة.


أهمية البحثEdit

قد تفيد نتائج البحث الحالي في الآتي:-

1- البحث الحالي يمكن أن يمثل استجابة لتوصية التربويين بضرورة الاهتمام ببرامج إعداد معلم العلوم بحيث تتضمن موضوعات ومقررات عن قضايا أخلاقيات العلم وذلك من خلال تقديم قائمة بقضايا أخلاقيات العلم المرتبطة بمجال العلوم الفيزيائية.

2- توجيه اهتمام القائمين على برنامج إعداد معلم العلوم في كليات التربية باعتبار أن المعلم عماد إصلاح التعليم وصانع المستقبل إلى أهمية تضمين قضايا أخلاقيات العلم بمقررات إعداد معلم العلوم وذلك من خلال تقديم تصور مقترح لإدخال هذه المفاهيم ضمن برنامج إعداد معلم العلوم بما قد يسهم في تطويره.

3- تحديد القضايا الأخلاقية التي يجب أن يتفهمها معلمو العلوم ليستفيد بها واضعو مقررات برامج إعدادهم.

حدود البحثEdit

اقتصر البحث على الحدود التالية :

1- تحليل محتوى المقررات الدراسية ببرنامج إعداد معلم العلوم شعبة الطبيعة والكيمياء في بعض كليات التربية وهي كليات التربية بعين شمس, وبنها, وبورسعيد, وكفر الشيخ , وبني سويف وذلك للفرق الدراسية الأربعة .

2- إعداد قائمة بمفاهيم وقضايا أخلاقيات العلم المرتبطة بمجال العلوم الطبيعية ( الفيزياء والكيمياء) حيث إنها أكثر ارتباطا بتخصص الطلاب المعلمين شعبة الطبيعة والكيمياء ومجال إعدادهم.

3- طلاب شعبة الطبيعة والكيمياء بالفرقتين الأولى والرابعة في بعض كليات التربية .

4- قياس تحصيل الطلاب واتجاهاتهم نحو قضايا أخلاقيات العلم.

أدوات البحث Edit

للتحقق من صحة فروض الدراسة الحالية والإجابة على تساؤلاتها أعدت الأدوات التالية:-

1- قائمة بقضايا أخلاقيات العلم المرتبطة بمجال العلوم الطبيعية ( الفيزياء والكيمياء ) والمفاهيم المتضمنة بها والتي يجب تضمينها ببرنامج إعداد معلم العلوم شعبة الطبيعة والكيمياء في كليات التربية.

2- اختبار تحصيل قضايا أخلاقيات العلم المرتبطة بمجال العلوم الطبيعية والمفاهيم المتضمنة بها.

3- مقياس الاتجاه نحو قضايا أخلاقيات العلم المرتبطة بمجال العلوم الطبيعية.

منهج البحث

المنهج الوصفي التحليلي في تحديد قائمة بقضايا أخلاقيات العلم المرتبطة بالعلوم الطبيعية, وأيضا في تحليل محتوى المقررات الدراسية لبرنامج إعداد معلم العلوم شعبة الكيمياء والطبيعة في كليات التربية, وكذلك في قياس تحصيل الطلاب المعلمين لقضايا أخلاقيات العلم وتحديد اتجاهاتهم نحوها .

مصطلحات البحث

' أخلاقيات العلم 'Ethics of Science

يعرف باتريك فوليك وماري راتكليف ( Fullick ,Patrick & Ratcliffe, Mary,1996 ,7) أخلاقيات العلم ضمن مشروع العلم والأخلاقيات والتربية Science, Ethics and Education Project بأنها " عملية الاستقصاء العقلاني لملاحظة وتفسير الظواهر والعمليات العلمية وما يترتب عليها وما يمكن أن نتخذه من إصدار حكم حول صحة أو خطأ قضية ما والناتجة من تطبيقاتها بالنسبة لبني البشر وتصرفاتهم حيالها".

ويعرف ( رمضان الطنطاوي ,1998, 513) أخلاقيات العلم بأنها "ما يجب فعله نحو القضايا التي تثيرها المستحدثات العلمية المختلفة والمتعلقة بالتطبيقات العلمية للعلوم الفيزيائية والبيولوجية والطبية التي توجد نوعا من الموافقة أحيانا والرفض غالبا بين هذه التطبيقات والقيم السائدة في مجتمع ما , وما يجب وما لا يجب عمله من تلك التطبيقات وتصرفات الناس حيالها".

كما يعرف ( عبد السلام مصطفى ، 2001 ، 336) أخلاقيات العلم بأنها " تهتم بدراسة الموضوعات المرتبطة بالقضايا العلمية والأخلاقية التي تثيرها المستحدثات العلمية وتطبيقات العلوم الفيزيائية والبيولوجية والطبية وتتناول قضايا علمية وتكنولوجية واجتماعية مثيرة للجدل وتنال القبول أحياناً والرفض غالباً وتتطلب مجموعة من التوجيهات لصالح الإنسان" .

وقد استخلصت الباحثة من التعريفات السابقة التعريف التالي لقضايا أخلاقيات العلم :-

' ' 'بأنها' القضايا التي تثيرها تطبيقات العلم والتكنولوجيا في المجالات المختلفة مثل التسلح ، الصناعة ، إنتاج الغذاء ، الزراعة ، إنتاج الطاقة ، البيئة ، البحث العلمي والتي تتضمن خيارات ذات مضمون أخلاقي وتتطلب من الفرد مزيداً من الاستقصاء والتفكير والتحليل في هذه الخيارات بحيث يستطيع اتخاذ القرار الأخلاقي في هذه القضايا وبالتالي تحديد الإطار السليم لتوجيه مستحدثات العلم والتكنولوجيا لصالح البشرية .

برنامج إعداد معلم العلوم 'Science Teacher Preparation Program'

مجموعة من الأهداف والخطط ومحتوى المقررات الدراسية والأنشطة العلمية والصفية واللاصفية والتي يتعين على الطالب المعلم شعبة ( الكيمياء والطبيعة) و( البيولوجي والعلوم الجيولوجية) القيام بها ودراستها والنجاح فيها خلال فترة إعداده في كليات التربية ويمنح درجة البكالوريوس في العلوم والتربية . ( هدى عبد الفتاح , 2004, 118).

الاتجاه 'Attitude'

يعرف ( أحمد زكي صالح, 1972, 387) الاتجاه بأنه " الاستجابة إزاء موضوع معين أو رمز هذا الموضوع وغالبا ما يكون هذا الموضوع موضوعاً جدلياً اجتماعياً ".

ويضيف أيضا أن الاتجاه كما يقاس هو مجموع استجابات القبول والرفض إزاء موضوع معين, غالباً ما يكون موضوعاً جدلياً اجتماعياً.

وعلى ذلك يمكن تعريف الاتجاه نحو قضايا أخلاقيات العلم في هذا البحث بأنه :

" مجموع استجابات القبول والرفض , والتي يبديها الطلاب المعلمين بشعبة الطبيعة والكيمياء في كلية التربية نحو قضايا أخلاقيات العلم , والتي يعبر عنها بالدرجة التي يحصل عليها الطالب على مقياس الاتجاه نحو قضايا أخلاقيات العلم المحدد بالبحث" .

إجراءات البحث Edit

للإجابة عن الأسئلة الفرعية للبحث تم إتباع ا'لإجراءات' التالية:-

(1)- للإجابة عن السؤال الأول من أسئلة البحث وهو:-Edit

' '(ما أهم قضايا أخلاقيات العلم المرتبطة بمجال العلوم ال'طبيع'ية ( الفيزياء والكيمياء) التي يجب تضمينها في مقررات برنامج إعداد معلم العلوم في كليات التربية شعبة الطبيعة والكيمياء ؟ ) 'تم 'إتب'ا'ع ما يلي :-

1- بناء قائمة بقضايا أخلاقيات العلم المرتبطة بمجال العلوم الطبيعية والواجب توافرها في برنامج إعداد معلم العلوم في كلية التربية شعبة الطبيعة والكيمياء وذلك من خلال:-

أ‌- دراسة البحوث والدراسات السابقة العربية والأجنبية ذات الصلة بقضايا أخلاقيات العلم.

ب‌- دراسة الكتب والمراجع وكتابات المهتمين بهذا المجال.

ت‌- دراسة بعض المشاريع العالمية ذات الصلة بأخلاقيات العلم.

2- عرض القائمة على مجموعة من المحكمين للتأكد من ملاءمتها للطلاب المعلمين شعبة الطبيعة والكيمياء.

3- تعديل القائمة على ضوء آراء المحكمين وإعداد الصورة النهائية لها.

(2)- للإجابة عن السؤال الثاني من أسئلة البحث وهو:-

(إلى أي مدى تتوافر مفاهيم وقضايا أخلاقيات العلم في محتوى المقررات الدراسية ببرنامج إعداد معلم العلوم في كليات التربية شعبة الطبيعة والكيمياء؟ ) 'تم إ'تب'ا'ع ما يلي:-

1- تحليل محتوى المقررات الدراسية ببرنامج إعداد معلم العلوم شعبة الطبيعة والكيمياء في كليات التربية من الفرقة الأولى إلى الفرقة الرابعة في ضوء القائمة المعدة كأداة للتحليل .

2- التأكد من صدق وثبات تحليل المحتوى .

(3)- للإجابة عن السؤال الثالث من أسئلة البحث وهو:-Edit

(إلى أي مدى يسهم برنامج إعداد معلم العلوم في كليات التربية شعبة الطبيعة والكيمياء في تنمية تحصيل الطلاب المعلمين لقضايا أخلاقيات العلم المرتبطة بمجال العلوم الفيزيائية؟ ) تم إتباع ما يلي:-Edit

1- إعداد اختبار تحصيل في مفاهيم وقضايا أخلاقيات العلم في ضوء القائمة المعدة .

2- عرض الاختبار على مجموعة من المحكمين للتأكد من صدقه.

3- التأكد من ثبات الاختبار.

4- تطبيق الاختبار على طلبة وطالبات الفرقتين الأولى والرابعة.

5- تسجيل نتائج التطبيق ومعالجتها إحصائيا وتفسيرها.

(4)- للإجابة عن السؤال الرابع من أسئلة البحث وهو:-Edit

(إلى أي مدى يسهم برنامج إعداد معلم العلوم في كليات التربية شعبة الطبيعة والكيمياء في تنمية اتجاهات الطلاب المعلمين نحو قضايا أخلاقيات العلم؟) تم إتباع ما يلي:- Edit

1- إعداد مقياس الاتجاه نحو قضايا أخلاقيات العلم وضبطه وحساب صدقه وثباته.

2- تطبيق مقياس الاتجاه نحو قضايا أخلاقيات العلم على طلبة وطالبات الفرقتين الأولى

والرابعة بشعبتي الفيزياء والكيمياء وذلك في كليات التربية بعين شمس, وبنها, وبورسعيد, وكفر الشيخ , وبني سويف .

3- تسجيل نتائج التطبيق ومعالجتها إحصائيا وتفسيرها.

(5) - للإجابة عن السؤال الخامس من أسئلة البحث وهو:-

' ( ما التصور المقترح لتضمين مفاهيم وقضايا أخلاقيات العلم في برنامج إعداد معلم العلوم في كليات التربية شعبة الطبيعة والكيمياء؟) 'تم' 'إتب'ا'ع ما يلي:-

1- وضع تصور مقترح لتضمين مفاهيم وقضايا أخلاقيات العلم المرتبطة بمجال العلوم

الطبيعية في محتوى المقررات الدراسية لشعبة الكيمياء والطبيعة في كلية التربية

من الفرقة الأولى إلى الفرقة الرابعة والتي لم يرد ذكرها في البرنامج.

2- عرض التصور المقترح على بعض المحكمين وتعديله في ضوء آرائهم واقتراحاتهم

(6)- رصد النتائ ومعالجتها إحصائياً وتفسيرها.

(7)- تقديم التوصيات والمقترحات في ضوء النتائج التي تم التوصل إليها.

Ad blocker interference detected!


Wikia is a free-to-use site that makes money from advertising. We have a modified experience for viewers using ad blockers

Wikia is not accessible if you’ve made further modifications. Remove the custom ad blocker rule(s) and the page will load as expected.